جولات المناسبات



بدأت سياحة المناسبات منذ فترة وجيزة. علما ان المناسبات التي يمكن ان تجذب السياح ليست كثيرة. لكنها ستظهر قريبا لأن السلطات السياحية في الاقاليم قد وضعت هذا الهدف امامها. وفي كافة الاحوال فان بوسع اية شركة في روسيا تنظيم رحلة لحضور هذه المناسبة او تلك. لكن يجب الاستعداد لذلك مسبقا. اما الاحداث التي يمكن ان تجذب السياح الى روسيا فهي المبايات الرياضية الدولية الكبرى( كأس الكرملين في التنس ومباريات هوكي الجليد او كرة القدم وعيد الشمال الرياضي في مقاطعة مورمانسك) والاحداث الثقافية مثل مهرجان موسكو السينمائي الدولي والاعياد الاثنية(عيد حلول الصيف في ياقوتيا واسابيع الثقافة والفنون لمختلف البلدان والشعوب وكذلك اسبوع المرافع بموسكو).
ويعتبر التاسع من مايو/ايار وهو يوم النصر على المانيا الفاشية من اجمل الاعياد واكثرها جاذبية في روسيا. وفي هذا اليوم تقام استعراضات عسكرية في كثير من مدن البلاد. وتقام اكبرها في المدن – البطلة وفي مقدمتها موسكو وبطرسبورغ وفولغاغراد(ستالنيغراد سابقا) ومورمانسك.
كما يتطور تدريجيا نوع مستقل من السياحة مثل رحلات الحج ولاسيما من اجل المسيحيين الارثوذكس .

اما الغاية من الرحلات لتذوق الاطعمة اللذيذة فهي دراسة خصائص الاطعمة في بلد معين. وهذا الصنف من السياحة ما زال في بدايته في روسيا ولا تنظم رحلات خاصة كهذه خصيصا بعد ، ولهذا تدرج مثل هذه الخحلات ضمن البرامج الرئيسية للسياحة. ويجري التعرف على اطباق الطعام الروسية في اثناء زيارة خيرة المطاعم الروسية حيث يجري الالتزام بصرامة بالتقاليد الروسية لطهي وتناول وتقديم اطباق الطعام.

وفي بعض المناطق ومنها مقاطعة ياروسلافل تقدم برامج مثل " وجبة غداء في الكوخ الروسي". وتقدم عادة في بيت ريفي يستقبل اصحابه الضيوف بالخبز والملح حسب التقاليد الروسية. وتقوم ربة البيت نفسها بصنع الخبز في الفرن وتخرج من قبو البيت المخللات وتغلي البطاطس المزروعة في حديقة بيتها ...
ان القيمة الثمينة لهذا الاسلوب في تقديم الطعام فتكمن في ان الاطعمة المقدمة نظيفة من الناحية الايقولوجية. ويقبل السياح على زيارة مصانع النبيذ والفودكا وتذوق منتجاتها. وغالبا ما تنظم الرحلات لزياة مصانع النبيذ في اقليم كراسنودار حيث تزرع الاعناب بكثرة سواء من الاصناف المحلية او الاوروبية.